إدراك توقع مذكرة تفاهم مع المجلس النرويجي للاجئين

قامت منصة إدراك بتوقيع مذكرة تفاهم مع المجلس النرويجي للاجئين NRC تهدف إلى محو الأمية الرقمية على مستوى المبتدئين بتقديم دورات في علوم الكمبيوتر بالإضافة إلى موضوعات تكميلية أخرى كاللغة الإنجليزية وريادة الأعمال والمواطنة وغيرها من المجالات، حيث ستقوم إدراك بتزويد المجلس بدورات تدريبية صغيرة عبر الأنترنت والتي ستستفيد منها 100 إلى 150 فتاة وشابة في غضون عام من بدأ المشروع.

وكخطوة أولى لمساعدة هؤلاء الفتيات سيبدأ المشروع بهدف إغلاق "الفجوة بين الجنسين في التكنولوجيا" في الموصل من خلال تمكين الفتيات المتأثرات بالنزاعات من خلال مهارات تقنية عالية ليتمكّن بعد ذلك من الدخول في مجال الأعمال التكنولوجية. ستتعلم الفتيات من الفئة العمرية العليا وما فوقها (15-24سنة) مجموعة من المهارات التقنية المطلوبة والتي يقدمها عدد من كبار مزودي التعليم عبر الإنترنت في العالم وذلك في مركز الشباب في NRC في الموصل بمحافظة نينوى.

وبعد أخذ دورات التكنولوجيا التأسيسية، و بناءً على أداء الفتيات وقدراتهن الفردية، ستختار الفتيات مسار مهني معين للتكنولوجيا إما في مجال تطوير البرمجيات، أو الوسائط الرقمية، أو أمن البيانات وغيرها من المجالات وهي دورات معتمدة من قبل Pluralsight حيث سيقوم المعلمون بتدريب الفتيات وتوجيههن خلال رحلة التعلم الخاصة بهن، كما سيقوم فريق من المساعدين التدريبيين بتقديم تدريب تكميلي على أرض الواقع في الموصل، لا سيما في اللغة الإنجليزية.

وفي المرحلة النهائية من المشروع، سيتم تجميع الفتيات في فرق "نوادي البرمجة" G/Code: Mosul Girls Coding Club، وستتولى الفتيات العمل على "مشروع التأثير" لحل مشكلة حقيقية يهتمون بها في مجتمعهم. قد تكون عبارة عن تصميم وتطوير موقع ويب أو تطبيقات أو مقاطع فيديو أو مواد مرئية أو حملة وسائط اجتماعية وما إلى ذلك. وسيتم منح المشاريع الأكثر نجاحاً "جائزة لتشجيع محترفي التكنولوجيا الناشئين" والتي ستضم مجموعة من  الأجهزة اللوحية وأجهزة الكمبيوتر وأجهزة Chromebook مع القدرة على الوصول الموسّع إلى خدمات الإنترنت بالإضافة إلى فُرص للتطوير المهني المستمر. وسيتم تقديم المشاريع إلى المجتمع المحلي والسلطات وممثلي أصحاب العمل من الموصل في محاولة لمتابعة المشاريع هذه وتنميتها.

ويجدر بالذكر تميز هذا المشروع على 3 مستويات مختلفة. أولاً ، يقدم المشروع أفضل دورات تعليم التكنولوجيا في العالم إلى واحدة من أكثر المدن تدميراً في العالم، ويقدم خدمة للفتيات المحليات والسوق الذي لم يسمع بها من ، ليس في الموصل فحسب ، بل في العراق ككل. ثانياً ، يعتمد هذا المشروع على الشراكة متعددة المجالات بين القطاع الخاص والمنظمات الغير حكومية  كالشركات التكنولوجية مثل (Pluralsight) والوكالات العالمية والإقليمية مثل NetHope و Edraak، بالاضافة الى التنسيق الداخلي ل NRC نفسها بين المكتب الإقليمي والبرنامج القطري. ثالثًا ، بدعم من NetHope ، قد يتم احتضان المشروع ضمن فريق عمل NLG الذي يسعى إلى تكراره في المنطقة وخارجها. وسيتصل المشروع أيضاً بمبادرات الابتكار في فرقة العمل NLG الأخرى مثل برنامج Skype Learning Companion Chatbot الذي يضم حالياً NRC Lebanon & MERO و NetHope و Microsoft و Edraak!

تقوم إدراك بهذه الخطوة بالتوافق مع رسالتها لتوفير فرصة الوصول إلى المعرفة لكل شخص يرغب بها بغض النظر عن موقعه الجغرافي، دينه أوجنسيته، ليجسد هذا المشروع قلب الرؤية الملكية لصاحبة الجلالة رانيا العبدلله بتعليم الفتيات و تمكينهن بتوفير فرص مشابهة تتناسب مع معطيات ظروفهن السابقة و الحالية، ليصبحن قادرات على رسم خطوط حياة أكثر تفاؤلا وأملا بمستقبل أفضل.

Facebook Comments
شارك المعرفة

علق أشخاص على هذه التدوينة.

  1. عمار خيرالدين مجيد says:

    بالموفقية , انا من الموصل وخريج علوم الحاسوب هل يمكنني المشاركة في هذه المبادرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *