تصفُّح دون استهلاك لحزم الإنترنت المتنقلة على منصة إدراك للتعلم المدرسي

في إطار اتفاقية بين منصة إدراك وشركات الاتصالات في الأردن (زين وأورنج وأمنية)

تصفُّح دون استهلاك لحزم الإنترنت المتنقلة على منصة إدراك للتعلم المدرسي

 

عمّان، كانون الثاني 2020: أعلنت منصة إدراك للتعلم المدرسي عن تفعيل شراكتها مع شركات الاتصالات المحلية: زين وأورانج وأمنية، حيث سيتمكن المستخدمون في الأردن من تصفُّح محتواها وتنزيل المواد الدراسيّة التي توفرها – والمصممة خصيصاً لطلبة المدارس والمعلمين وأولياء الأمور دون استهلاك لحزم الانترنت للخطوط الفعالة على الهواتف الذكية.

ويأتي هذا التعاون لحل مشكلة محدودية توافر الإنترنت لدى الطلبة، حيث أن دراسات المسح في إدراك أثبتت أن معظم الطلبة يتصفحون الإنترنت بشكل عام، ومنصة إدراك بشكل خاص، باستخدام الهواتف المحمولة. .

وانطلاقاً من شعار منصة إدراك: "العلم لمن يريد"، جاء هذا التعاون بين المنصة وشركات الاتصال في الأردن، حيث تجتمع هذه الجهات بإيمانها الراسخ بأهمية إيصال التعليم النوعي وعالي الجودة للطلبة على قدر المساواة في مختلف أنحاء المملكة، وبالتالي يصبح المحتوى على منصة إدراك من فيديوهات وأسئلة متاحاً دون استهلاك لحزم الانترنت الذكية ليتمكنوا من الاستفادة من المواد الدراسية المجانية عالية الجودة التي توفرها إدراك باللغة العربية.

وتعليقاً على هذه الخطوة قال الرئيس التنفيذي لشركة زين الأردن فهد الجاسم: "يسعدنا في زين أن نكون شركاء في تحقيق أهداف منصة إدراك للتعلم المدرسي لإيصال المواد التعليمية عالية الجودة لجميع الطلبة أينما تواجدوا، حيث أصبح بإمكان مشتركي زين تصفح محتوى منصة إدراك مجاناً ودون الخصم من حزم الإنترنت الخاصة بخطوطهم، وهو الأمر الذي يأتي في إطار استراتيجيتنا للمسؤولية الاجتماعية التي نولي من خلالها قطاع التعليم جُل اهتمامنا، حيث تأتي هذه الشراكة استكمالاً لبرامجنا ومبادراتنا لخدمة قطاع التعليم، وذلك لإيماننا بأهمية التعليم في تخريج أجيال واعية ومبدعة تسهم في بناء الأوطان ورفعتها".

وأكد الجاسم حرص شركة زين الأردن على تسخير وسائل التكنولوجيا الحديثة وتقنيات الاتصال المختلفة في خدمة العملية التعليمية والارتقاء بمستوى التعليم، من خلال إثراء العملية التعليمية بوسائل حديثة ومبتكرة تعزز من دور المعلم في الصف وتكون مكمّلة له، وذلك عبر تضافر الجهود من مختلف الجهات لخدمة هذه الغاية.

 

وعن مشاركة أورانج الأردن في هذه الحملة، قال الرئيس التنفيذي للشركة تيري ماريني: "تنسجم هذه الشراكة مع أحد أهم محاور استراتيجيتنا للمسؤولية المؤسسية المجتمعية الداعمة لقطاعي التعليم والشباب، حيث نحرص على تسهيل التحول الرقمي واندماج التكنولوجيا ضمنهما، وذلك عبر تنفيذ ودعم العديد من المبادرات والبرامج التي من شأنها تعزيز الاستفادة من الثورة الرقمية، ووضع مختلف الأدوات والتقنيات الحديثة بين أيدي الشباب وتسهيل وصولهم إليها، ما يفتح أمامهم آفاقاً جديدة تسهم في تحقيق طموحاتهم وتأمين مستقبلهم."

من جانبه، أعرب الرئيس التنفيذي لشركة أمنية، زياد شطارة عن فخر أمنية بمساندة جهود منصة إدراك الساعية إلى تدعيم آلية إيصال والوصول للتعليم، عبر توفير مساقات تعليمية مجانية عبر الإنترنت بشكل مجاني لجميع الطلبة ومدرسيهم في الأردن والعالم العربي، مشيراً إلى أن أمنية ستتيح لعملائها الراغبين بالانضمام لهذه المنصة، الحصول على التعليم المدرسي المجاني دون استهلاك حزم الإنترنت.

وأضاف شطارة: "ستوفر هذه الخدمة إمكانية حصول أكبر عدد ممكن على خدمات منصة إدراك الرائدة، ما يعزز من دورنا الفاعل والمؤثر في النظام البيئي التعليمي، موضحاً أن أمنية وضمن مشروع الربط والحماية الالكتروني الذي تنفذه لصالح وزارة التربية والتعليم، قامت بتزويد المدارس بخدمات إنترنت مجانية وذلك رغبة منها في تمكين قطاع التعليم لمواكبة أحدث التطورات التكنولوجية في مجال أساليب التدريس والمعرفة.

 

يذكر أن إدراك هي منصة إلكترونية باللغة العربية للتعليم المفتوح، أطلقتها جلالة الملكة رانيا العبدالله في عام 2014، بِهَدَف إحداث نقلة نوعية في آلية الوصول للتعليم في العالم العربي. وتوفر المنصة فرصاً تعليمية عالية الجودة للمتعلمين البالغين بالإضافة إلى أولئك في سنّ المدرسة.تبني منصة إدراك للتعلم المدرسي على النجاح الذي حققته منصة إدراك للتعلم المستمر التي توفر مساقات تعليمية مجانية عبر الإنترنت باللغة العربية، والتي وصلت لقرابة 2.6 مليون متعلم في المنطقة منذ إطلاقها عام 2014. وتهدف المنصة إلى تسخير التكنولوجيا لتوفير مصادر تعليمية عالية الجودة بشكل مجاني لجميع الطلبة ومدرسيهم من مختلف أنحاء العالم العربي. ويلتحق بالمنصة مئات الآلاف من الطلبة والمعلمين والأهالي على حد سواء، حيث وصل عدد الطلبة حتى اليوم إلى أكثر من 250 ألف طالب وطالبة، وعدد المعلمين إلى أكثر من 46 ألف معلم ومعلمة، في حين تجاوز عدد الأهالي على المنصة الـ 34 ألفاً.

 

Facebook Comments
شارك المعرفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *