كيف تضع خطة عمل مشروع ناجحة؟

بناء

يقول أديسون "الرؤية بدون تنفيذ هي هلوسة".

لدى الجميع أفكار ناجحة، ولكن كم شخص بدأ في تنفيذ هذه الأفكار بالفعل؟

ليتسنى لك تطبيق أفكارك الرائعة على أرض الواقع، عليك تعلم وضع خطة عمل ناجحة لمشروعك. ولكن ما الذي يفرق بين خطة العمل الناجحة والغير ناجحة؟

لإنشاء خطة عمل عليك معرفة أهم العناصر المكوّنة للخطة، في هذا المقال سنتعلم معًا كيفية وضع خطة عمل ناجحة للمشاريع والأفكار، بالإضافة إلى العناصر الخاصة بها، والأسباب التي ستجعل من مشروعك ناجحًا.

كيف تبدأ ببناء خطة العمل؟

هناك عدة عناصر هامة ليتسنى لك إنشاء خطة العمل.

1- تحديد طبيعة المشروع: ما هو هذا المشروع؟ وما هي فكرته؟

2- جمع المعلومات: ثانيًا عليك التفكير في المعلومات التي يجب عليك جمعها للمساعدة في تحديد جدوى هذا المشروع. ستساعدك هذه الخطوة على اتخاذ القرارات الصحيحة وجعل الدراسة التي تعمل عليها مبنية على معلومات ومُقنعة للشخص الذي سيقوم بقراءتها. لذلك لا تتسرع في عملية جمع المعلومات.

تتنوع مصادر جمع المعلومات بين الحكومية والخاصة؛ أهم هذه المصادر هي: احصائيات ودراسات الحكومة، احصائيات ودراسات القطاع الخاص، احصائيات ودراسات عالمية، الغرف التجارية والصناعية، وأخيرًا الشركات الأخرى التي تعمل في نفس مجال الدراسة.

يُمكنك أيضًا بناء خطتك على دراسة سوقية تعمل عليها بنفسك؛ وذلك عن طريق كتابة ملاحظات خاصة بالسوق، وعمل مقابلات مع المنافسين وأصحاب الرأي، أو عمل استبيانات ومسوحات لرؤية ردود أفعال الأفراد. ولا تتردد أبدًا من طلب المساعدة من الأشخاص المعنيين في هذا الموضوع.

فعملية جمع المعلومات هي الأساس الذي ستبني عليه خطتك، لذا ولي هذه الخطوة الأهمية الكبرى.

3- تعديل وتوضيح طبيعة المشروع: بناءً على المعلومات التي جمعتها الخاصة بهذا المشروع، سيتطلب منك تعديل وتوضيح البناء الأساسي لفكرة المشروع.

4- بناء مُخطط واضح يوضح تفاصيل المشروع

5- كتابة خطة العمل بصورتها النهائية

اقرأ أيضًا: أفضل طرق استثمار النقود في الوقت الحالي

بناء مخطط نموذج العمل التجاري

نموذج العمل هو وسيلة هامة لفهم خطة العمل. هذا النموذج يعتبر آداة بصرية توضح جميع عناصر المشروع على ورقة واحدة؛ من خلال هذا النموذج يُمكن للشركة صنع القيمة المُقدمة وحصد نتيجتها عن طريق العائدات النقدية من الشرائح المُستهدفة.

هذا النموذج هو عبارة عن صفحة واحدة، كما هو موضح بالأسفل، بها تفاصيل عميقة توصف مخطط العمل للشركة. ميزة هذا النموذج أنه يُعطي تفاصيل كاملة عن المشروع لكل شركاء العمل من موظفين ومُستثمرين ومؤسسين. يتكون نموذج العمل من 9 عناصر رئيسية:

شرائح العملاء، وهذه الشرائح حتمًا تبحث عن قيم مقترحة توائمها، وللوصول للشرائح نحتاج إلى قنوات مُناسبة مثل (موقع إلكتروني، محل تجاري).

ثم ننتقل إلى عنصر آخر هام وهو العلاقات مع العملاء، ويليه الأنشطة الرئيسية للمشروع (يُمكن أن تكون هذه الأنشطة هي إنتاج مُنتج ما، أو تقديم خدمة معينة)، ثم بعد ذلك تأتي الموارد الرئيسية للمشروع (ملكية فكرية، حقوق مُعينة، مباني أو موجودات)، والمكوّن السابع هو الشركات الرئيسية.

آخر عنصرين وأهمهم على الإطلاق هما مصادر الإيرادات، وهيكل التكاليف. ولا بد من لمصادر الإيرادات أن تكون أكبر من هيكل التكاليف حتى نعتبر أن نموذج العمل التجاري ناجح وثابت.

شكل نموذج العمل التجاري

"الصورة من دورة ما هي خطة العمل المُقدمة على إدراك"

مكونات وعناصر خطة العمل

تتكون خطة العمل من عناصر مُتعددة تتبع نهجًا خاصًا لتخرج لنا بخطة كاملة للمشروع. هذه العناصر هي:

1- المُلخص التنفيذي

2- وصف الشركة أو المشروع

3- تحليل القطاع واتجاهاته

4- تحديد السوق المُستهدف

5- طول خطة العمل

6- الوضع الاستراتيجي للمشروع

7- تقييم المخاطر

8- تحليل SWOT

9- العمليات

10- خطة التسويق

11- استراتيجية البيع

12- الخطة التكنولوجية

13- الإدارة والهيكل الإداري

14- المسؤولية الاجتماعية والاستمرارية

كل هذه العناصر تُمثل خطة العمل الناجحة التي تُساعدك على نجاح مشروعك، حتى نُفصل كل جزء من الخطة سنحتاج إلى مقال فوق هذا المقال.

لذا سيكون موضوع المقال القادم هو دليل إنشاء الخطة العمل، سنذكر جميع تفاصيل المكونات والعناصر حتى تكون بنهاية المقال قادرًا على إنشاء خطة العمل الخاصة بك.

اقرأ المقال من هنا: كيف تضع خطة عمل مشروع ناجحة؟ (الجزء الثاني)

محمد أيمن – كاتب ومدوّن في إدراك

Facebook Comments Box
شارك المعرفة

مقالات أخرى قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *