۲۰۲۲/۰٤/۲۱

٥ نصائح ستساعدك في البحث عن وظيفة بعد التخرج

تعد عملية البحث عن وظيفة بعد التخرج أمرًا معقدًا. فكثيرًا ما يُقال إن امتلاك خبرة مهنية أمر مهم في هذه الحياة وهذا صحيح -إن امتلاك خلفية مهنية قوية يمكن أن يساعدك في العثور على عمل بعد التخرج، والبحث عن وظيفة جيدة، وتعزيز حياتك المهنية، وكسب المزيد من المال، وعادة ما يكون الأشخاص ذو الخبرة المهنية أكثر نجاحًا من أولئك الذين لا يمتلكونها وهناك العديد من الطرق المختلفة لاكتساب الخبرة المهنية.

لذلك من ضمن الأشياء التي يجب عليك القيام بها هو التأكد من أن سيرتك الذاتية تحتوي على خبرتك المهنية، وإن كنت متخرج حديثًا من الجامعة فإن الخبرة المهنية يمكن أن تشمل التدريب الداخلي أو العمل التطوعي. وفي السطور القادمة سنتعرف على أهم الأسباب التي تجعل الخبرة المهنية مهمة لك بعد التخرج من الجامعة، وما هي النصائح التي ستساعدك في البحث عن وظيفة بعد التخرج؟

١. الدراسة وحدها لا تكفي

بالرغم من أنك خلال فترة الدراسة تتعلم معلومات جديدة من أجل الحصول على حياة مهنية ناجحة خلال الحياة العملية إلا أن الدراسة وحدها لن تكفي لدخول مجال العمل بقوة والوصول للنجاح الذي تريده وذلك لأن الخبرات العملية تعطيك مهارات كثيرة مثل خبرات التواصل مع الآخرين ومهارة إدارة الوقت والتي يكون من الصعب أن توفرها لك الدراسة الأكاديمية.

والكثير من المشاهير الذي نجحوا في حياتهم دون أن يكونوا من أصحاب الشهادات الجامعية أمثال ستيف جوبز، لذلك أن كنت في مرحلة الدراسة عليك أن تكتسب مهارات حياتية من خلال العمل التطوعي أو التدريب الداخلي لكي تنجح في العثور على عمل بعد التخرج من الجامعة كما أن هذه المهارات أيضًا ستساعدك في عملية البحث عن وظيفة. 

اقرأ أيضًا: كيفية كتابة السيرة الذاتية CV وأهم نصائح خبراء منصة إدراك والوطن العربي | نماذج سيرة ذاتية جاهزة CV Templates

٢. ستصل لفرص عمل أفضل!

عندما تبدأ في تطبيق ما تعلمته عمليًا، فسيساعد ذلك في صقل مهاراتك، كما أنه سيجعل منك شخصًا أكثر تشجعًا على العمل وأكثر خبرة. بالإضافة إلى ذلك سيجعلك ذلك أكثر مهارة هذا لأنه من خلال الممارسة يمكنك تحسين مهاراتك وخبراتك، الأمر الذي يجعل فرص العمل كثيرة أمامك وسيجعل سيرتك الذاتية قوية والتي تشجع أصحاب العمل على منحك فرص وظيفية ذات الأجر الأكبر. 

٣. المنافسة في سوق العمل

اشتدت المنافسة في سوق العمل بين الخريجين الجدد في السنوات الأخيرة ، مع تزايد أعداد الخريجين من الجامعات فقد جعل ذلك من الصعب على الخريجين الجدد العثور على وظائف.

ولكن تخيل معي أنك تتقدم على وظيفة ما وأنت متخرج حديثا من الجامعة ويكون لك منافس اخر يمتلك نفس الشهادة الجامعية ولكنه شارك في أنشطة تطوعية ويمتلك مهارات التواصل مع الآخرين، بالطبع ستخسر المنافسة مهما عبرت عن رغبتك الكبيرة في العمل والسبب ليس لأنه أكثر كفاءة منك بل لان الخبرة المهنية أو العملية تكفي والتي تشجع أصحاب العمل على تعيينه.

لذلك إن كنت تريد التميز في سوق العمل، يجب أن يكون لديك سيرة ذاتية قوية مليئة بالخبرات المهنية، وأن تكون مستعدًا لمقابلات العمل وتحتاج أيضًا إلى أن تكون على استعداد للعمل الجاد وأن تكون مرنًا بشأن فرص العمل لديك.

وأيضا لكي تستطيع المنافسة في سوق العمل عليك أن تعرف كيف تسوق لنفسك في سوق العمل والتسويق لنفسك يساعدك على الحصول على فرص أكثر في حياتك المهنية.

اقرأ أيضا:   دليلك لتدوين الملاحظات أثناء المذاكرة

وأن كنت تريد معرفة أساسيات التسويق الشخصي فإن دورة كيف تسوق نفسك في سوق العمل المقدمة من إدراك ستكون بدايتك في تعلم مهارة التسويق الشخصي والتي تركز على توضيح أهمية مهارات التسويق الشخصي وكيف تسوق لنفسك عبر الإنترنت من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، يمكنك الاشتراك في الدورة من هنا.

٤. أصحاب العمل يفضلون الموظف الذي يمتلك خبرة مهنية

يريد أصحاب العمل توظيف أشخاص من ذوي الخبرة لأنهم يعرفون أن هؤلاء الموظفين سيكونون قادرين على بدء العمل والمساهمة في الشركة من اليوم الأول إذا كنت تبحث عن وظيفة، فمن المهم إبراز تجربتك في سيرتك الذاتية وأثناء مقابلات العمل وذلك من خلال الأنشطة التطوعية التي قمت بها أثناء الجامعة أو التدريبات التي حضرتها أثناء الدراسة أو أي عمل قمت به ساعدك على زيادة مهاراتك الحياتية أو خبراتك العملية.

٥. ستغيّر من شخصيتك

بعد ما تكلمنا على جميع الفوائد السابقة لا يجب علينا أن ننسى أهم فائدة ستعود عليك وهي أن الخبرة المهنية والعملية تساعدك على التطوير في شخصيتك وزيادة ثقتك بنفسك الأمر الذي يجعلك في النهاية تعرف نوعية الوظائف التي تناسبك وتناسب شخصيتك ويجعلك تبدع في عملك.

وفي نهاية المقال أتمنى أن تكون فهمت أهمية الخبرة المهنية وأنها تستحق منك الاهتمام والمحاولة لكي تساعدك في عملية البحث عن وظيفة، والحصول على أفضل فرصة عمل بعد التخرج وأتمنى أن ترى قيمة العمل الجاد وأن تستمر في متابعة أهدافك مهما كانت صعبة.

بنهاية المقال نرشح لك تخصصات إدراك والتي هي عبارة عن مجموعة من الدورات تتناول موضوعًا معينًا بهدف تمكين المتعلم من إتقان مهارة ما بشكل متعمق.

شارك المعرفة

مقالات ذات صلة

التعليقات

0 تعليق
Inline Feedbacks
View all comments
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram